حورس

المثابرة علي السلوك الآمن مفتاح السلامة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

أهمية النصح و الإرشاد للذين يخالفون تعليمات السلامة ز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

د/سمير رجب سليم


لماذا يخالفون تعليمات السلامة ؟




لدى كل مشرف ومدرب سلامة خبرات محبطة أثناء تعليم شخص ما مهارة أو فكرة جديدة ، خاصة إذا ما كان هذا الشخص غير قادر أو غير راغب فى التعلم ، وقد يحاول المدرب أو الملاحظ تطبيق طرق التدريب بصبر وبطريقة صحيحة مرات ومرات ، إلا أنه لا يحرز أى تقدم مع الدارس ، فى هذه الحالات يتأكد المدرب أن الشخص إما يفتقد القدرة أو الذكاء اللآزم لإلتقاط الأفكار التى تقدم له، أو يكون الشخص ببساطة غير راغب فى التعلم ، فإذا ما كان الشخص غير قادر على إذا كان المتعلم غير راغب فى التعلم ، أو أنه يعرف الإجراء الآمن لكنه لا يطبقه ، فإن من واجب المشرف أو المدرب أن يخضع الفرد للنصح والإرشاد وأن يعرف لماذا يرفض الفرد التعلم . فقد يكون لدى هذا الشخص إتجاه سلبى تجاه السلامة والصحة المهنية ، أو أنه ذو روح غير متعاونة أو أنه يرفض إتباع تعلم إجراء معين للسلامة ، فإنه لا يجب أن يسمح له بأداء المهمة ، ويجب تدريب شخص آخر . أما تعليمات السلامة لأنه يعتقد إنها تعليمات غبية ولا ضرورة لها . وتحت تأثير تلك الأفكار يصبح تكرار التعليمات لهؤلاء الأفراد غير مُجد ، ويكون من الضرورى إجراء مقابلة إرشادية مع الشخص .

ويعتمد أسلوب المقابلة الإرشادية مع العامل على نضج مشاعره وعلى طبيعة المشكلة ، وعندما يكون الشخص ناضجا لدرجة مقبولة وغير متورط فى مخالفات جسيمة ، فإنه يجب – عادة – أن يستجيب للإرشاد والنصح ، ولقد حققت هذه الجلسات الكثير من النجاح وأقنعت الكثير من العمال بإتباع قواعد السلامة بعيدا عن التخويف والإرهاب .

المقاومة والمخالفات الجسيمة :

إذا ما خالف العامل التعليمات متعمدا ، وأصر على نفس السلوك غير الآمن ، أو تصرف بإهمال تجاه المخاطر الجسيمة ، فإن أُسلوب النصح والإرشاد ، يجب أن يكون مباشرا معه ، ويجب على الملاحظ أن يخبر العامل بوضوح وبدون إلتواء ، أن قواعد السلامة لا تسامح فيها ، وأنه لن يسمح له بتكرار هذه المخالفة مرة أخرى ، وأن تكرار مخالفة قواعد السلامة سيعرضه للفصل من الشركة ( تطبيقا للائحة نظام العمل بالشركة ، أو العقد المبرم مع العامل ).

وقد يرى البعض أن المقابلة مع المخالفين لتعليمات السلامة ، مضيعة للوقت . وبالرغم من هذا الإعتقاد فإنه يجب إعطاء العامل الوقت الضرورى لإيضاح موقفه ، فإذا لم يستجب المخالف للنصح والإرشاد فإن الخطوة التالية هى الإنذار الكتابى بإتخاذ إجراءات أشد فى المرات التالية مثل الخصم من المرتب . وتعتمد نسبة الخصم المالى على جسامة الحالة طبقا للآئحة جزاءات الشركة ،فإذا لم يستجب المخالف بعد التأديب المالى ، واستمر فى تعريض نفسه وغيره للخطر أو التصرف بطريقة قد تسبب الخسائر الجسيمة للمنتجات ولمعدات الإنتاج ، ففى هذه الحالات لا يكون هناك بديل آخر إلا العرض على لجنة الفصل أو حسب لآئحة جزاءات الشركة . ويجب على الملاحظين أن يحتفظوا بسجلات دقيقة لكل الخطوات التى إتُخذت فى مواجهة المخالفات الجسيمة للسلامة ، وتعتبر الكتابة فى السجلات هامة وضرورية لتوثيق الخطوات التى أُتخذت مع المخالف ولإيضاح الفرص التى أعطيت للعامل فى حالة وقوع حادث جسيم ، كما إن هذه السجلات هامة أيضا ، إذا ما كانت هناك شكاوى أو دعاوى مرفوعة من العامل أمام القضاء ، فقد يتضرر العامل من فصله و يزعم أن الشركة قد طردته طردا تعسفيا.

ولاشك أن هناك مخالفات سلامة تحتمل الإنتظار للمرور بمراحل النصح والإرشاد والتأديب ، إلا أن هناك مخالفات لاتحتمل ذلك . فمثلا إذا تعمد العامل التدخين فى المناطق المحتمل حدوث إنفجار فيها بسبب التدخين ، فإن للشركة فى هذه الحالة المبرر القوى لإنهاء خدمة العامل فورا . فالشخص الذى يخاطر بهذا الشكل بحياته وحياة الذين يعملون معه ، لا يُعتمد عليه فى العمل .. ويجب التصرف معه بحزم وصرامة .
ولحسن الحظ ، فكما تشير الإحصائيات أن ما يقرب من 95-97 % من العمال يحاولون إتباع السلامة ويستجيبون للتدريب فى هذا المجال ، لذا فإن الإجراءات الصارمة لا ُتطبق إلا عدد قليل منهم ، ونحمد الله أن من فوائد التدريب إزالة أمثال تلك المشاكل وإقناع العامل بأهمية إتباع تعليمات السلامة فى العمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى