حورس

المثابرة علي السلوك الآمن مفتاح السلامة


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

المشاكل النفسية للعاملين فى البترول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 المشاكل النفسية للعاملين فى البترول في الخميس 15 يوليو 2010, 1:32 pm

د/سمير رجب سليم


المشاكل النفسية للعاملين فى البترول


العمل فى مجال البحث والتنقيب عن البترول ، عمل ذو طبيعة خاصة من ناحية الموقع الجغرافى ، فأنت لا تنقب عن البترول الخام وسط المناطق السكنية ، إنما يتم التنقيب فى المناطق النائية البعيدة عن الأهل والأحباب ، بعيدا عن الزوجة والأولاد . ويفجر هذا الإغتراب لدى العاملين فى تنقيب البترول مشاكل شخصية لا تظهر بنفس القدر لدى الأشخاص الذين يعيشون حياة إجتماعية طبيعية وسط الأهل والزوجة والأولاد .... ما مدى تأثير هذا الإغتراب على الحالة النفسية (الأمراض العصابية ) للعاملين فى صناعة البترول فى مصر؟ ، ما تأثير ذلك على الحالة الصحية والإجتماعية لهؤلاء العمال ؟

لإيضاح تلك التأثيرات ، قام الباحث الطبيب / محمد عبد المنعم محمد بإجراء دراسة على مجموعتين من العاملين فى صناعة البترول : العاملون فى البحر والصحراء (مجموعة أ) ، وعمال البترول فى القاهرة (مجموعة ب) وللمقارنة إختار مجموعة ضابطة من غير العاملين فى صناعة البترول (مجموعة ج ) .

وقام الباحث بتوزيع إستبيان خاص يتضمن مجموعة من أسئلة للحالة النفسية (مقياس مستشفى ميدل سكس) توضح إحتمالية وجود الأمراض العصابية ، وإستبيان آخر يتضمن أسئلة للحالة الإجتماعية وذلك على جميع أفراد المجموعات الثلاث، كما قام بإجراء فحص إكلينيكى لمعرفة الحالة الصحية لجميع أفراد المجموعات الثلاث موضع الدراسة ... فماذا كانت النتائج ؟؟

لقد أوضحت نتائج هذه الدراسة ، إرتفاع مقياس الوسواس القهرى بين عمال البترول ، ولقد سجل عمال البترول فى البحر والصحراء ( المجموعة أ ) أعلى متوسط حسابى لمقاييس المخاوف والهيستريا ، بينما وجد أعلى متوسط حسابى لمقاييس القلق والأمراض النفس جسمية والإكتئاب بين العاملين بالبترول فى القاهرة (مجموعة ب) ، كما لوجظ أقل متوسط حسابى لكل من مقاييس الأمراض العصابية فى المجموعة ج ( مجموعة غير العاملين فى البترول ).

ويؤكد هذا البحث الذى حصل صاحبه بمقتضاه على درجة الدكتوراه فى طب الصناعات والأمراض المهنية من كلية طب القاهرة ، على أهمية الفحص الطبى الإبتدائى والدورى المنظم للحالة النفسية لجميع الأفراد المتقدمين والمشتغلين فى صناعة البترول ، ليتم التشخيص المبكر للأمراض العصابية النفسية ، كما تقترح نتائج الدراسة إقصاء العاملين الذين تتأثر حالتهم النفسية بظروف العمل إلى أعمال أخرى ذات طبيعة مختلفة , كما أكدت الدراسة على تحسين الإتصالات بين العامل وأسرته أثناء وجوده بالعمل فى الصحراء أو البحر ، وترى الدراسة أنه من المفيد إقامة مركزا للصحة المهنية وسط شركات البترول .

تُرى ماهو الحال بين العاملين فى منطقة الخليج ؟ هل أجريت دراسات على أحوالهم ؟ إن الدراسات هى أضواء تلقى على الأحوال الفعلية للعاملين للإستفادة من نتائجها فى الوقاية المهنية .




أسأل " لماذا ؟ " خمس مرات .


للغوص فى جذور المشكلة وسببها الحقيقى ، أطرح الأسئلة بصيغة ( لماذا ؟ ) على كل إجابة تحصل عليها لخمس مرات متتالية . خذ المثال التالى :

· لماذا نعانى من مشكلة إنتظار العملاء على الهاتف خلال ساعات الراحة ؟

· لأن الموظفين المؤقتين هم الذين يتولون الرد على الهاتف ، ويستغرقون وقتا طويلا فى ذلك .

· لماذا ؟

· لأنهم لا يجيدون الرد على الهاتف مثل الموظفين المتفرغين .

· لماذا ؟

· لأنهم لا يحصلون على التدريب اللآزم والكافى .

· لماذا ؟

· لأنه لم يطلب أحد تدريبهم ... ويكون الرد الخامس غالبا هو سبب المشكلة أو النقطة التى يمكن أن يبدأ من عندها الحل .

( خلاصات – العدد 223 )

2 رد: المشاكل النفسية للعاملين فى البترول في الإثنين 01 نوفمبر 2010, 10:27 am

ahmed Moussa


مشرف
مشاركة متميزة جداً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى